مفتي القدس يحذر الاحتلال من المس بالمقابر الإسلامية

تاريخ الإضافة الثلاثاء 14 تموز 2015 - 10:19 م    عدد الزيارات 1580    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 حذر المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، من مواصلة سياسة انتهاك حرمة المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس وغيرها من الأرض الفلسطينية.

واعتبر المفتي في بيان صحفي اليوم الثلاثاء، أن المس بمقبرة "مأمن الله" التي تعود إلى الفترة الإسلامية في مدينة القدس، وإقامة مبان سكنية وفندق على أنقاض القبور الإسلامية، انتهاك خطير، لأنه يمس حرمة الأماكن المقدسة الإسلامية التي لا يحق لأي جهة غير مسلمة التدخل فيها؛ لأنها تخضع لاختصاص المسلمين وحدهم.

وبين أن المس بمقبرة "مأمن الله" يأتي في سياق طمس المعالم الإسلامية والعربية في المدينة المقدسة بهدف تهويدها، وهي بذلك تمس كرامة الأحياء والأموات دون أي رادع ديني أو أخلاقي أو قانوني.

وأكد أن هذه المقابر وقف إسلامي، تضم رفات عدد كبير من أبناء المسلمين ورموزهم العلمية والوطنية، مشيراً إلى أن الدين الإسلامي يحترم كرامة الإنسان حياً وميتاً.

وطالب المفتي بوضع حد حازم لاستهداف الأماكن الدينية الإسلامية، وناشد جميع المنظمات والهيئات الدولية بالضغط على سلطات الاحتلال لوقف هذه الأعمال الاستفزازية والعدوانية.

 

المصدر: وكالات