عصابات المستوطنين تبدأ اقتحامات جديدة للمسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الأحد 22 تشرين الثاني 2015 - 6:01 م    عدد الزيارات 792    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


شرعت مجموعاتٍ من عصابات المستوطنين اليهودية الارهابية، باقتحاماتٍ جديدة منذ صباح اليوم الأحد، للمسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة، بحراسة معززة ومشددة من عناصر الوحدات الخاصة والتدخل السريع بشرطة الاحتلال.
وتُنفّذ مجموعات المستوطنين جولات استفزازية ومشبوهة في المسجد الاقصى وسط رقابة شديدة من حراس وسدنة المسجد الأقصى واحتجاجات المصلين بهتافات التكبير والتهليل.
في الوقت نفسه، دعا المتطرف والقيادي في جماعات الهيكل "أرنون سيجال" اليهود لاقتحام الأقصى، وضرورة المواظبة على الاقتحامات يوميا، لتحقيق أكبر وجود يهودي يضاهي الوجود الإسلامي فيه!.
من جانبها، واصلت شرطة الاحتلال اجراءاتها المشددة بحق روّاد الاقصى من الشبان والنساء والفتيات واحتجاز بطاقاتهم الشخصية خلال دخولهم الى المسجد المبارك، في حين تواصل قوات الاحتلال منع نحو 60 سيدة وفتاة وطالبة-أدرجت أسماءهن في قائمة تم تعميمها على بوابات الاقصى-من الدخول الى الاقصى طيلة فترة اقتحامات المستوطنين الى المسجد الاقصى؛ الأمر الذي دفع بعضهن لتنظيم اعتصام أمام بوابات المسجد المبارك احتجاجاً على منعهن من الصلاة في مسجدهن.