النائب أحمد عطون يدعو إلى تحرك جماعي لوقف جريمة تقسيم الأقصى

تاريخ الإضافة الجمعة 11 أيلول 2015 - 11:00 ص    عدد الزيارات 1148    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


دعا النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني أحمد عطون، إلى تحرّك إسلامي جماعي باستخدام كافة أدوات الضغط، لإجبار الاحتلال "الإسرائيلي" على التراجع عمّا وصفه بـ"الجريمة" بحق المسجد الأقصى المبارك والمتمثلة بتقسيمه.

وقال النائب عطون في بيان صجفي، "إنه لا بد للإعلام من أن يأخذ دوره الريادي في إبراز هذه القضية وجعلها على سلم الأولويات، لكشف وفضح جرائم الاحتلال بحق المدينة المحتلة ومقدساتها وأهلها، وخلق روح التضامن مع هذه القضية".

وجاءت تصريحات عطون عقب قرار الاحتلال "الإسرائيلي" الخطير القاضي باعتبار "المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى المبارك خارجين عن القانون، والتعامل معهم على أنهم مجموعات إرهابية".

وعدّ النائب المقدسي المبعد إلى رام الله، أن هذا "القرار الخطير" الذي يتزامن مع التقسيم الزماني للمسجد الأقصى، واقتحامات المستوطنين المتكررة (...)، يتطلب وبشكل مستعجل تحركا مضادًّا؛ للانتصار لمقدساتنا الإسلامية، وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك.