الاحتلال يداهم "باب الرحمة".. دعوات لاقتحام جماعي للمسجد الأقصى ويقمع مؤتمرًا قانونيًّا

تاريخ الإضافة الأحد 18 آب 2019 - 10:32 ص    عدد الزيارات 248    التعليقات 0    القسم المسجد الأقصى، شؤون المقدسيين، شؤون الاحتلال، أبرز الأخبار

        


دعت منظمات "الهيكل" أنصارها من المستوطنين إلى المشاركة في الاقتحام الجماعي لساحات المسجد الأقصى صباح اليوم الأحد، فيما اقتحمت شرطة الاحتلال مصلى "باب الرحمة" بساحات الحرم وعبثت بمحتوياته.

ونشرت منظمات "الهيكل"، إعلانات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تضمنت دعوات للمشاركة في اقتحامات المسجد الأقصى صباح اليوم الأحد.

وتأتي الدعوات للاقتحام الجماعي لساحات الحرم، ردا على ما زعمته المنظمات اليهودية إصابة عناصر من شرطة الاحتلال بجروح خلال إطلاق النار عند باب السلسلة، والذي أسفر عن استشهاد فتى وإصابة آخر بجروح حرجة، وذلك بحجة محاولتهما تنفيذ عملية طعن.

إلى ذلك، اقتحم عناصر من شرطة الاحتلال، بساعات الليل، مصلى "باب الرحمة" في المسجد الأقصى، وعبث عناصر الاحتلال في الأثاث بداخله.

ووفقا لشهود عيان، فقد اقتحم عناصر من شرطة الاحتلال مصلى "باب الرحمة" وأخرجوا بعض أثاثه من خزائن وقواطع خشبية، ومنعت الحرس المتواجدين في المكان من التدخل أو التصوير، كما طلبت من أحد الحراس بحذف فيديو صوره أثناء اقتحامهم المصلى.

وفي سياق التضييق على المقدسيين، فضت شرطة الاحتلال، عصر السبت، مؤتمرا قانونيا نظمته نقابة المحامين الفلسطينيين حول هدم المنازل بالقدس.

واقتحمت قوات من المستعربين والشرطة اقتحموا نادي برج القلق وفضوا اللقاء، بحسب ما أفاد شهود عيان.

وسلمت قوات الاحتلال القائمين على النشاط قرارا موقعا من وزير الأمن الداخلي، غلعاد، إردان، يمنع إقامة النشاط بزعم أنه مدعوم من السلطة الفلسطينية.

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »