المطران حنا: "لن نتنازل عن حقنا في الدفاع عن قضية شعبنا ارضاء لأحد"

تاريخ الإضافة السبت 14 شباط 2015 - 9:51 م    عدد الزيارات 1526    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، أبرز الأخبار

        


أكد المطران المقدسي عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس بأن المسيحيين الفلسطينيين جزء أساسي من مكونات الشعب الفلسطيني الذي يناضل من أجل حريته وكرامته واستقلاله، وان قضية فلسطين هي قضية مسيحية بامتياز إضافة الى كونها اسلامية وعربية وإنسانية وسياسية.


وأضاف، خلال استقباله اليوم وفداً كنسياً ألمانياً: "نحن نتبنى الدفاع عن القضية الفلسطينية في كل مكان نذهب إليه، ونحن نحمل معنا آلام وجراح ومعاناة شعبنا الى كافة بلدان العالم".
وطالب المطران حنا الكنائس المسيحية في العالم بضرورة ان تتبنى مسألة الدفاع عن القضية الفلسطينية بأبعادها المختلفة، فقضية فلسطين.


وقال: أن الاحتلال تسعى لطمس معالم القدس وتتطاول على المقدسات وعلى الحضور الفلسطيني الاسلامي المسيحي في المدينة، في حين أن منطقتنا العربية تشهد عنفاً واقتتالاً وتدميرا وتخريباً غير مسبوق بحق أمتناً وبحق الانسان والتاريخ والحضارة والثقافة، وكل هذا يصب في مصلحة أولئك الذين يريدون ابتلاع فلسطين وتشويه وجه القدس.