مجدلاني: قرار هندوراس اعتداء على حق شعبنا في عاصمة دولته القدس

تاريخ الإضافة السبت 31 آب 2019 - 10:07 ص    عدد الزيارات 411    التعليقات 0    القسم شؤون مدينة القدس، مواقف وتصريحات وبيانات، أبرز الأخبار

        



 

اعتبر الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني، قرار دولة هندوراس فتح بعثة دبلوماسية لها في مدينة القدس المحتلة  "اعتداء على حق شعبنا الفلسطيني في عاصمة دولته، القدس وانتهاك لقرارات الشرعية الدولية."

 

وقال مجدلاني في تصريح صحفي: "في الوقت الذي نتطلع فيه لمقاطعة دول العالم للحكومة اليمينية المتطرفة، والتي تنتهك قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي، يأتي قرار دولة هندوراس، الذي يمثل اعتداءً صارخاً وصريحاً على قرارات الشرعية الدولية، وتشجيع للاحتلال لمواصلة جرائمه ضد شعبنا."

 

وطالب مجدلاني كافة الدول العربية والاسلامية باتخاذ الاجراءات التي نصت عليها قرارات القمة العربية بشأن الدول التي تنقل مقراتها للقدس.

 

وأشار إلى أن ادارة ترامب تحاول اغراء العديد من الدول بدعم سياسي ومالي للالتحاق بخطوتها بنقل سفاراتها للقدس .


 

تغول الاستيطان الإسرائيلي بين الدعم الأمريكي والمواقف العاجزة

 الخميس 12 كانون الأول 2019 - 5:34 م

تعرّف على الخطوات الأمريكية، وكيف كان الرد الشعبي عليها؟

 الثلاثاء 10 كانون الأول 2019 - 2:26 م

الفصل الثالث| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 9 كانون الأول 2019 - 3:46 م

تخريب أفق القدس

 الأربعاء 4 كانون الأول 2019 - 3:52 م

الفصل الثاني| عين على الأقصى 2019

 السبت 30 تشرين الثاني 2019 - 4:35 م

الفصل الأول| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 25 تشرين الثاني 2019 - 1:27 م

شذرات من الحركة العلمية في القدس إبان العصور الإسلامية

 الخميس 14 تشرين الثاني 2019 - 3:09 م

الأونروا في شرق القدس

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 5:10 م

 

للاطلاع على أرشيف إصدارات المؤسسة، اضغط هنا 

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »