"التعاون الإسلامي": "إسرائيل" تسعى إلى تقليص الوجود الفلسطيني بالقدس إلى 15%

تاريخ الإضافة الخميس 4 أيار 2017 - 6:28 م    عدد الزيارات 2277    التعليقات 0    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، أبرز الأخبار

        


قال ممثل منظمة التعاون الإسلامي بفلسطين، أحمد الرويضي، إن "إسرائيل" تسعى إلى تقليص الوجود الفلسطيني بالقدس، بما لا يزيد على 15 بالمائة، في إطار سعيها لتعزيز التواجد اليهودي داخل المدينة.

وأضاف الرويضي في حديثه لبرنامج "عين على القدس" الذي بثه التلفزيون الأردني مساء أمس، أن "إسرائيل" منعت البناء داخل المدينة، وخصصت 12 بالمائة من مساحة "القدس الشرقية" للبناء، مقابل 42 بالمائة للاستيطان، وبقية الأراضي أعلنتها إما (حدائق وطنية) أو أراض أثرية يمنع البناء فيها.

وأشار الرويضي إلى أنه منذ الاحتلال عام 1967، تم تحويل حوالي 2600 دونم إلى حدائق توراتية في المنطقة المحيطة بالبلدة القديمة، وهي سبع حدائق، في حي وادي حلوة بسلوان، ومنطقة جبل المكبر، ومنطقة الجوز والصوانة وجبل الزيتون، وبين منطقة العيسوية وجبل الطور، وفي منطقة جورة العناب حتى منطقة باب الخليل، وفي منطقة باب الساهرة.

وفي المقابل من ذلك، قال الرويضي إن الجهد الممارس على الأرض له ثلاثة أبعاد رئيسية، أولها البعد الشعبي، ومواجهة الاحتلال على الأرض بتثبيت الناس وصمودهم الذي يعطل تنفيذ مشاريع الاحتلال وفضح مخططاته، والثاني هو البعد القانوني الذي نحاول إبرازه حتى في إطار القانون "الإسرائيلي"، كوننا مضطرين للتعامل معه في بعض الأحيان، "رغم أن المعركة القانونية هي لكشف الحقيقة أكثر منها نسبة نجاح، لأننا ندرك في النهاية أن الغريم والقاضي هو من الطرف الآخر".

أما البعد الثالث فهو البعد السياسي الذي يتم التحرك في إطاره بمستويات مختلفة، أهمها في إطار منظمة اليونسكو، التي ستبدأ فيها معركة جديدة حتى الثاني من الشهر القادم للتحقيق في انتهاك الإرث الحضاري في مدينة القدس التي سجلت بطلب من الأردن منذ العام 1982، على قائمة الإرث العالمي في منظمة اليونسكو، بتنسيق كامل مع الجانب الفلسطيني.

 

علي ابراهيم

نفش العهن في الحديث عن صفقة القرن

السبت 1 شباط 2020 - 2:17 م

 وممّا أورده المؤرخ الكبير أبو الفضل محمد بن النهروان من الأحداث التي جرت في منطقتنا العربية، في العقد الأول من الألفية الثالثة، تلك الخطة الأمريكية التي أرادت إنهاء القضية الفلسطينية، وروجت لها على أ… تتمة »

براءة درزي

عن "إقامة الصلاة" في باب الرحمة..

الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 4:24 م

حملة محمومة من الاعتداءات شنّها الاحتلال منذ مطلع عام 2020 في باب الرحمة: اقتحام للمصلى، واعتداءات على المصلين بالضرب والسّحل، واعتقالات بالجملة، وقرارات بالإبعاد؛ وذلك في سياق متّصل باعتداءاته التي ب… تتمة »