مؤسسة القدس الدولية تدعو إلى تشكيل لجنة وطنية عليا لاحتضان الانتفاضة الشعبية في القدس

تاريخ الإضافة الجمعة 7 تشرين الثاني 2014 - 2:55 م    عدد الزيارات 3622    التعليقات 0    القسم أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        



دعت مؤسسة القدس الدولية إلى تشكيل لجنة وطنية فلسطينية عليا لاحتضان الانتفاضة الشعبية الجارية في مدينة القدس المحتلة، وتحديد استراتيجية وطنية واضحة لدعم المقدسيين وتأمين مستلزمات الانتفاضة الشعبية في القدس المحتلة.

مواجهة من نقطة صفر
وقال رئيس قسم الأبحاث والمعلومات في المؤسسة هشام يعقوب إن الذي يحصل اليوم في المدينة المقدسة هو صراع حقيقي ومواجهة من نقطة صفر بين المقدسيين وقوات الاحتلال.
وأضاف يعقوب خلال لقاء تلفزيوني على قناة القدس الفضائية "إن المقدسيين لا يمكن أن يحتملوا بعد اليوم الحواجز الاسرائيلية والاستتيطان والجدار والاقتحامات المتتالية للأقصى المبارك"، مشددا في الوقت نفسه على أن الاحتلال لم يستطع أن يحقق أهدافه بتقسيم الأقصى بشكل نهائي.
 
الاحتلال يعيش في مأزق
وأكد يعقوب بأن الاحتلال يعيش في هذه الأيام حالة من الإرباك على المستوى الرسمي، بعد أن فشل في شرعنة الاقتحامات اليومية للأقصى، أمام انتفاضة المقدسيين التي باتت تشكل كرة من اللهيب ربما تتطاير شظاياها إلى الضفة الغربية المحتلة على حد تعبيره.
وأوضح أن الاحتلال يخشى من تمدد الانتفاضة الشعبية باتجاه ضرب الأمن الاسرائيلي أكثر فأكثر، عبر مشاركة أوسع في الانتفاضة الشعبية. مضيفا أن "استمرار المقدسيين في انتفاضتهم، قد ينعكس على عدد من الدول العربية".

مطالبة وطنية
دعا يعقوب السلطة الفلسطينية إلى اتخاذ موقف وطني جريء من خلال التخلص من قيود أوسلو والانحياز إلى حقوق الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال واحتضان البيئة الشعبية في القدس، والتوقف عن ملاحقة المقاومين وقمع التظاهرات والتنسيق الأمني المذل مع الاحتلال الذي يقتل شعبنا على حد قوله.

القدس مسؤولية الأمة
وتعقياً على الموقف العربي في التفاعل مع القدس، طالب يعقوب الشعوب العربية والحكومات على حد سواء بالإلتفاف حول قضية القدس مشددا على أن قضية القدس والأقصى هي مسؤولية الجميع دون استثناء.
وحذر يعقوب من أن انكسار شوكة المقدسيين في هذه المواجهة، إنما يشكل انكساراً حقيقياً لهيبة الأمة وتراجعًا في مكانتها مضيفاً "يجب أن لا يبقى ظهر المقدسيين مكشوفًا في مواجهة الاحتلال، فالأمة كلّها مسؤولة عن نصرة القدس والأقصى".
وأضاف "إن مطالبة الجهات الرسمية العربية والإسلامية والدولية بنصرة القدس لا تفيد كثيراً، والمطلوب من جميع الهيئات الشعبية والمساجد والجامعات والمدارس والجهات المدنية والأهلية المختلفة هو أن تقوم بأقل الواجب وعدم الاكتفاء برمي المسؤولية على حكومات وأنظمة عاجزة لا تملك قرارها".

مبادرة إعلامية

كما قدم مبادرة لوسائل الإعلام الفلسطينية والعربية تتمثل في تنفيذ نشرات أخبار مشتركة في وقت واحد تضامنا مع قضية القدس، باعتبارها القضية الجامعة.
 

صالخ النعامي

ما وراء "سيلفي" غوفشتيان في الأقصى

الأربعاء 18 تشرين الأول 2017 - 10:15 ص

وسام محمد

نور أم الفحم

الثلاثاء 10 تشرين الأول 2017 - 1:15 م

محمد أبو طربوش

التحية لشيخ الأقصى رائد صلاح في عرينه

الثلاثاء 29 آب 2017 - 3:39 م

  هناك رجال غيّروا التاريخ وأعطوا برهانهم فصدقوا ما عاهدوا الله عليه وصدّقوا، قرنوا أقوالهم بأفعالهم في زمن عزّ فيه الرجال ثم مضوا في طريق الحق لا يخافون في الله لومة لائم، رجال إذا ذكر الوطن ذكروا وم… تتمة »