مؤسسة القدس الدّولية تجري سلسلة اتصالات وتحركات لبحث سبل الدفاع عن المسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الأربعاء 15 تشرين الأول 2014 - 2:29 م    عدد الزيارات 4598    التعليقات 0    القسم أخبار المؤسسة، شؤون المقدسات، التفاعل مع المدينة، أبرز الأخبار

        


لاقت دعوة مؤسسة القدس الدولية للنفير العام دفاعًا عن المسجد الأقصى المبارك استجابة واسعة في صفوف المقدسيين والمواطنين من الداخل الفلسطيني المحتل.
واشتعلت مدينة القدس المحتلة منذ ليل أمس، حيث اندلعت مواجهات في أمكان مختلفة من البلدة القديمة وفي محيط المسجد الأقصى المبارك أدت إلى سقوط عشرات الإصابات برصاص الاحتلال.

وكان رئيس المؤسسة في فلسطين أحمد أبو حلبية دعا بالأمس الشعب الفلسطيني للنفير العام لمواجهة إصرار المستوطنين وقوات الاحتلال على تدنيس المسجد الأقصى، محذرا من أن الكيان الصهيوني يسعى من وراء هذه الخطوات إلى فرض التقسيم الزماني والمكاني على الأقصى.
 

وفي سياق مواز أجرى مدير عام مؤسسة القدس الدّولية ياسين حمّود سلسلة اتصالات مع عدد من الجهات الفاعلة في المنطقة، من بينها الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ونخبة من علماء المسلمين حول العالم، للتباحث في الأحداث الأخيرة التي يشهدها المسجد الأقصى المبارك، كما تواصلت المؤسسة مع المراقب العام للإخوان المسلمين في الأردن لتنسيق تحركات وفعاليات داعمة للقدس.
من جهة أخرى تستضيف مؤسسة القدس اليوم نخبة من علماء المسلمين في مقرها بالعاصمة اللبنانية بيروت، لدراسة سبل الحراك لنصرة المسجد الأقصى المبارك.