نصار: انتفاضة القدس نسفت مشروع هدم المسجد الأقصى

مؤسسة القدس الدولية تنظم محاضرة في ماليزيا عن الانتفاضة الفلسطينية

تاريخ الإضافة الجمعة 13 تشرين الثاني 2015 - 12:25 م    عدد الزيارات 2887    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، أخبار المؤسسة

        



نصار: انتفاضة القدس نسفت مشروع هدم المسجد الأقصى

أكد د. مروح نصار أمين سر لجنة القدس في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أن انتفاضة القدس نسفت المشروع الإسرائيلي لهدم المسجد الأقصى المبارك، وبناء الهيكل المزعوم، وهي بوابة النصر والتحرير، سيما أنها تمثل اساءة الوجه للاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك خلال محاضرة نظمتها مؤسسة القدس الدولية في العاصمة الماليزية كوالالمبور أمس، بحضور عدد من الطلاب الفلسطينيين والعرب والمهتمين بالقضية الفلسطينية، وأضاف نصار ان الاحتلال الاسرائيلي أنهى المراحل الستة التي تم وضعها لتهويد مدينة القدس، وكان ينتظر ساعة الصفر لهدم الأقصى، وبناء الهيكل على أنقاضه، سيما مع انشغال الأمة بأوضاعها الداخلية.

وأشار أمين سر لجنة القدس في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أن أول هذه المراحل الستة، هي تغيير المسميات العربية إلى أسماء يهودية، لسرقة التاريخ والهوية والتراث، ومحاولة إيجاد موطئ قدم لهم في المدينة المقدسة.

وأضاف: "المرحلة الثانية تتمثل في تكثيف الاستيطان حول القدس، فهي الان محاطة بثلاثة أحزمة استيطانية، والثالثة: هدم البيوت العربية، فهناك 12,000 بيت مهدد بالهدم، أما المرحلة الرابعة فهي سحب هويات المقدسيين، ففي الفترة بين عامي 1967- 2006 تم سحب 8558 هوية تحت ذرائع واهية".

وتتمثل المرحلة الخامسة في الحفريات تحت أساسات المسجد الأقصى، اذ يوجد حاليا 47 نفقا، وهو ما يشكل خطرا حقيقيا على أساسات المسجد الأقصى المبارك.

أما المرحلة السادسة فهي انهاء كافة التحضيرات لبناء الهيكل المزعوم على أنقاض المسجد الأقصى، مؤكدا أن كافة الخبراء الغربيين والإسرائيليين أكدوا بعد فترة طويلة من الحفريات، أنه لا يوجد أي أثر لما يسمى هيكل سليمان.

وقال نصار إن هذه الانتفاضة انطلقت دفاعا عن المسجد الأقصى المبارك، ورفضا للانتهاكات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين والمسجد الأقصى المبارك، مؤكدا أن القدس حق حصري للمسلمين في كل مكان في العالم، وأن تحريرها لن يكون الا عبر طريق الجهاد، سيما أن محطات طويلة من التسوية لم تؤدي الا الى مزيد من الاستيطان والتهويد للقدس. 

 

 

 

 

 

محمد أبو طربوش

التحية لشيخ الأقصى رائد صلاح في عرينه

الخميس 24 آب 2017 - 3:39 م

  هناك رجال غيّروا التاريخ وأعطوا برهانهم فصدقوا ما عاهدوا الله عليه وصدّقوا، قرنوا أقوالهم بأفعالهم في زمن عزّ فيه الرجال ثم مضوا في طريق الحق لا يخافون في الله لومة لائم، رجال إذا ذكر الوطن ذكروا وم… تتمة »