مؤسسة القدس الدولية: مخطط الاحتلال لخفض صوت الأذان في القدس جريمة عنصرية تضاف إلى جرائمه

تاريخ الإضافة الجمعة 14 آذار 2014 - 10:52 ص    عدد الزيارات 5683    التعليقات 0    القسم أخبار المؤسسة

        



مؤسسة القدس الدولية: مخطط الاحتلال لخفض صوت الأذان في القدس جريمة عنصرية تضاف إلى جرائمه

 

بيروت في 3-3-2014

حذرت مؤسسة القدس الدولية من مخطط الاحتلال الإسرائيلي الجديد الذي يهدف إلى خفض صوت الأذان في مساجد المدينة المقدسة والمسجد الأقصى المبارك.

 

وقال مدير إدارة الإعلام في المؤسسة الأستاذ محمد أبو طربوش صباح اليوم الاثنين(3-3):" إن هذا المخطط العنصري الجديد القديم يهدف إلى فرض السيطرة الصهيونية الكاملة على مدينة القدس المحتلة، وهو استكمالٌ للمشروع الصهيوني الذي أعلن عنه قبل أيام والذي يقضي بفرض السيادة الصهيونية على المسجد الأقصى المبارك".

 

وأضاف أبو طربوش:" إن هذا التطور الخطير يكشف حقيقة الاحتلال العنصري الذي يعادي المسلمين والمسيحيين على حدٍ سواء، وطمس المعالم الإسلامية والمسيحية في المدينة المقدسة وإبراز الطابع اليهودي فيها".

 

وأشار أبو طربوش إلى أن خفض صوت الآذان يعتبر اعتداءً جديدًا على المقدسات ويشكل خرقًا فاضحًا للقانون الدولي الإنساني وانتهاكاً صارخاً لحرية العبادة، مطالبًا السلطة الفلسطينية بمراجعة حساباتها ومشروعها التفاوضي بعد انكشاف الستار عن الاحتلال الإسرائيلي ومشاريعه الخبيثة التي يحاول تنفيذها على مسمع من العالم أجمع .