وزير الأوقاف الأردني: اقتحام الأقصى اعتداءات دولة وليست تصرفات مستوطنين

تاريخ الإضافة الخميس 8 أيار 2014 - 9:25 ص    عدد الزيارات 6375    التعليقات 0    القسم التفاعل مع المدينة، أبرز الأخبار

        


وزير الأوقاف الأردني: اقتحام الأقصى اعتداءات دولة وليست تصرفات مستوطنين
موقع مدينة القدس
قال وزير الأوقاف الأردني هايل داوود، إن اقتحامات المستوطنين شبه اليومية للمسجد الأقصى المبارك هي 'اعتداءات دولة وليست تصرفات مستوطنين.
وأضاف داوود خلال زيارته للمسجد الأقصى المبارك، يوم أمس الأربعاء، وأداءه الصلاة في رحابه، حيث اطلع على أحوال المسجد الأقصى والانتهاكات المستمرة بحقه:"نحن نعتقد أن هذه الانتهاكات المستمرة ليست فقط ممارسات للمستوطنين بل نعتقد أنها مرسومة وممنهجة ومتفق عليها بين كل الأطراف في سلطات الاحتلال وهي تبادل أدوار بين أذرعه".
وشدد على أن المستوطنين يدخلون للأقصى برعاية وحماية سلطة الاحتلال، وبالتالي هي ليست تصرفات فردية وإنما تصرفات متفق عليها، لذلك الإدانة ليست موجهة للمستوطنين فقط وإنما لسلطات الاحتلال التي من الأصل أن تحافظ على حرمة وقانونية هذه المقدسات.
وأكد داوود أن التحديات كبيرة والمطلوب أن تتكاتف كافة الجهود والطاقات، من أجل خدمة الأرض المقدسة وتأمين مستلزماتها والمحافظة عليها، واعداً ببذل جهد من أجل المعاونة والمساعدة في الحفاظ على هذه الأرض المباركة الشامخة بأهلها.
واستنكر ما تقوم به سلطات الاحتلال من انتهاكات، واصفاً إياها بالممارسات المنافية لكل الأخلاق الإنسانية، ومنافية لكل التشريعات الدولية والقوانين الدولية.
وتابع: هذه سلطة احتلال وكل القوانين الدولية تطالب سلطات الاحتلال أن تحافظ على الأرض المحتلة وأن لا تعبث بها ولا تغير بوضعها القانوني ولا الإداري، ولكن هذه السلطات الإسرائيلية كعادتها لا تحترم القوانين والتشريعات والأنظمة الدولية.
وشدد على أهمية التعامل مع هذه الممارسات ومقاومتها من خلال المنظمات الدولية وإثبات وفضح هذه الممارسات والانتهاكات الإسرائيلية المستمرة والتي تظهر من خلالها هذه النوايا العدوانية المبيتة ضد المقدسات.