مدير عام مؤسسة القدس الدولية الأستاذ ياسين حمود: القدس ترحب بكم محررين لا سائحين

تاريخ الإضافة الخميس 8 كانون الثاني 2015 - 7:10 م    عدد الزيارات 3163    التعليقات 0    القسم أخبار المؤسسة، أبرز الأخبارالكلمات المتعلقة مؤسسة القدس، ياسين حمود، زرياة القدس

        


 قال مدير عام مؤسسة القدس الدولية الأستاذ ياسين حمود: "إن القدس بحاجة إلى دعم عربي وإسلامي يثبت أهل المدينة في وجه سياسة الاحتلال التهويدية".

وأضاف حمود في مقابلة تلفزيونية له "إن المقدسيين ينتظرون أمتهم العربية والإسلامية أن يأتوا فاتحين محررين لا سائحين، معتبرا الزيارات التي تتم إلى مدينة القدس بتأشيرة صهيونية نوع من أنواع التطبيع وتمهد الذهنية العربية لمشروع خطير يستهدف القدس والقضية الفلسطينية".
وتسائل حمود هل رفع الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي إياد مدني رأسه في الأقصى؟ وهل شاهد جنود الاحتلال على اسوار وابواب المسجد الأقصى المبارك وجرائمهم بحق القدس والمقدسات.

واعتبر حمود أن القدس غير مؤهلة لاستقبال السائحين، وبالتالي ستؤدي الزيارات السياحية إلى نتيجة عكسية تدعم الاقتصاد الصهيوني والفنادق الصهيونية وتجمل من صورة الاحتلال، مطالباً الأمين العام لمنظمة التعاون بدعم القرارات العربية والإسلامية المتعلقة بمدينة القدس والعمل على تطبيقها لا سيما تلك نتائج الصادرة عن قمتي سيرت والدوحة.