تقسيم المسجد الأقصى بين المسلمين واليهود يُطرح الشهر المقبل على "الكنيست الإسرائيلي"

تاريخ الإضافة الإثنين 20 تشرين الأول 2014 - 11:41 ص    عدد الزيارات 6886    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسات، شؤون الاحتلال، أبرز الأخبار

        


ذكرت مصادر عبرية اليوم الاثنين، أن برلمان الاحتلال الصهيوني "الكنيست" يعتزم طرح مشروع قانونٍ جديد للتصويت الشهر المقبل يُتيح تقاسم المسجد الأقصى المبارك، زمنياً ومكانياً، بين اليهود والمسلمين.

وحسب المصادر العبرية، فإن القانون عند صدوره، يسمح، بعدما استكملت لجنة الداخلية البرلمانية الصهيونية بلورته مؤخراً، بصلاة اليهود في الأقصى، عبر مقترح مساواة الحق في العبادة لليهود والمسلمين في المسجد الأقصى، وتخصيص مكان ومواعيد محددة لصلواتهم وأداء شعائرهم وطقوسهم التلمودية.

كما يحظر المشروع تنظيم المظاهرات والاحتجاجات المضادّة تحت طائلة العقوبة، في إشارة إلى الفلسطينيين.
وعقّب الدكتور حسن خاطر رئيس مركز القدس الدولي للأبحاث والدراسات على هذا النبأ، وقال: إن هذا القانون، إذا تم تمريره في "الكنيست" وصدوره سيُدخل المسجد الأقصى في مرحلة جديدة من التهويد أكثر خطورة من سابقتها، تُمهّد لإحكام السيطرة عليه وتنفيذ مخطط هدمه وإقامة "الهيكل المزعوم مكانه".