القدس: جماهير غفيرة تشارك في تشييع جثامين ثلاثة شهداء في قلنديا

تاريخ الإضافة الجمعة 1 كانون الثاني 2016 - 1:08 م    عدد الزيارات 1249    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 

شارك الآلاف من أبناء مخيم قلنديا، شمال القدس المحتلة ومن الضواحي والبلدات المقدسية، مساء أمس الخميس، جثامين ثلاثة شهداء، إلى مثواهم الأخير، في مقبرة المخيم، بعد تسليم جثامينهم عقب احتجازها من قبل سلطات الاحتلال.

وكانت قوات الاحتلال سلمت مساء امس جثامين الشهداء: عنان أبو حبسة، وعيسى عساف، ووسام أبو غويلة، إلى ذويهما.

واستشهد عنان ابو حبسة وعيسى عساف في عملية طعن نفذاها في القدس المحتلة قتل فيها مستوطنان في الثالث والعشرين من الشهر الفائت، بينما استشهد وسام ابو غويلة في الرابع والعشرين من الشهر ذاته بعد تنفيذه عملية دهس لجنود الاحتلال عند حاجز جبع العسكري شمال القدس، أي بعد استشهاد عنان وعيسى بيوم واحد.

وانطلق موكب التشييع من مجمع فلسطين الطبي برام الله نحو مخيم قلنديا، حيث حمل الشهداء الثلاثة نحو منازلهم، لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة على الجثامين الطاهرة.

ونقلت الجثامين الثلاثة على الأكتاف نحو مسجد مخيم قلنديا الكبير، وأدى الآلاف صلاة الجنازة على أرواح الشهداء الثلاثة، قبل أن يتوجه المشيعون بمسيرة ضخمة نحو مقبرة الشهداء ليواروا الشهداء الثرى.

وردد المشيعون الهتافات الداعية إلى الاستمرار في انتفاضة القدس، والانتقام لدماء الشهداء، والرد بالمثل على الجرائم المقترفة بحق الشعب الفلسطيني.

وينتظر مخيم قلنديا تسليم جثمان الشهيد أحمد جحاجحة (19 عاماً)، والذي لا تزال سلطات الاحتلال تحتجز جثمانه الطاهر، وكان تسليمه مقرراً امس قبل أن تتراجع سلطات الاحتلال عن تسليمه في آخر لحظة.

يذكر أن مخيم قلنديا للاجئين قدم خلال الهبة الحالية 8 شهداء، وكان عنواناً للاشتباك اليومي مع قوات الاحتلال.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ