هيئة علماء القدس تدعو الى تكثيف شد الرحال للأقصى في "رمضان"

تاريخ الإضافة الثلاثاء 16 حزيران 2015 - 2:00 م    عدد الزيارات 2202    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        



دعت هيئة علماء ودعاة القدس أبناء الشعب الفلسطيني إلى شد الرحال إلى المسجد الأقصى في يوم الجمعة وفي صلاة الفجر وفي صلاة التراويح وفي كل الصلوات في شهر رمضان الفضيل.

كما دعت، في بيان لها، المسلمين إلى اعمار المسجد الأقصى من خلال اغتنام أوقاتهم فيه بالنوافل من الصلوات وتلاوة القرآن وحضور مجالس العلم، وذكرتهم بتعظيم حرمته بالمحافظة على آداب المسجد من الهدوء والسكينة وعدم رفع الأصوات، وأكدت أنه لا يجوز فيه البيع والشراء، كما لا يجوز فيه التنازع والتخاصم، ويتوجب المحافظة على النظافة العامة فيه.

وجاء في البيان: ندعو إخواننا المسلمين والمسلمات إلى المحافظة على حرمة شهر رمضان، وعلى شعيرة الصيام وذلك بأداء فريضة الصيام، وألا ينتهكوا حرمة شهر رمضان بالإفطار والمجاهرة بالإفطار فيه، وبإحسان الصيام والقيام وصلة الأرحام، ومواساة الفقراء والمساكين، وإدخال الفرح والسرور على أبناء الشهداء والأسرى، والمحافظة على حرمة الدماء والأموال والأعراض.

وأهابت الهيئة، في بيانها، بجميع المسلمين الوافدين إلى مدينة القدس أن يظهروا حبهم وانتماءهم إليها من خلال أفعالهم وسلوكهم النابع من الحرص والمسؤولية التي يمليها عليهم إيمانهم، وأن يتسوقوا فقط من المحال التجارية العربية نصرة للقدس وأهلها.

في الوقت نفسه، طالبت الهيئة التجار في القدس الرفق بالناس وعدم المغالاة في الأسعار.