الاحتلال يضع شروطًا مقابل الافراج عن 5 أطفال وموظف بالأوقاف

تاريخ الإضافة الأربعاء 20 أيار 2015 - 8:24 م    عدد الزيارات 819    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 اشترطت شرطة الاحتلال، مساء أمس، التوقيع على كفالة طرف ثالث لإخلاء سبيل موظف الأوقاف الإسلامية في المسجد الأقصى رائد الزغير، والذي تم اعتقاله أمس من داخل الأقصى واحتجازه بمركز التوقيف والتحقيق "القشلة" في القدس القديمة بدعوى اعتدائه على المستوطنين داخل المسجد الأقصى.


في السياق، أخلت شرطة الاحتلال سراح طفلين بعد إلزامهما بالحضور لمحكمة الصلح اليوم الأربعاء.


وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الطفلين: مصطفى صلاح بلبيسي 16 عامًا، وحمزة أبو دياب 16 عامًا، من داخل المسجد الأقصى بحجة التكبير.


إلى ذلك، أخلت سلطات الاحتلال سراح الأطفال: محمد ناجي أبو جمعة 14 عامًا، وسلطان عادل الصياد 14 عاماً، وأحمد ردايدة من حي الطور/جبل الزيتون وسط القدس، مساء أمس، بشرط الحبس المنزلي لمدة خمسة أيام وذلك لحين المحكمة، والسماح لهم فقط بتقديم امتحاناتهم بمدارسهم، ودفع كفالة قيمتها ألف شيكل والتوقيع على كفالة قيمتها 5 آلاف شيكل"، علماً أنهم اعتقلوا بتهمة رشق الحجارة على الشارع الرئيسي بالمنطقة أمس.

 

* الصورة أرشيفية