عصابات المستوطنين تُجدّد اقتحامها للمسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الثلاثاء 23 كانون الأول 2014 - 10:11 ص    عدد الزيارات 2202    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسات، أبرز الأخبار

        


جدّدت عصابات المستوطنين اليهودية المتطرفة، اليوم الثلاثاء، اقتحامها للمسجد الأقصى المبارك، من باب المغاربة، تتولى مرافقتها وحراستها قوة معززة من شرطة الاحتلال الخاصة.

وتتم الاقتحامات عبر مجموعات صغيرة ومتلاحقة، ينفذ خلالها المستوطنون جولات استفزازية في مرافق المسجد المبارك.
وشرع المصلون، قبل قليل، بالتصدي لهذه الاقتحامات بهتافات وصيحات التهليل والتكبير، وسط تواجد عدد كبير من المصلين وطلبة مجالس العلم، ووسط انتشار واسع لحراس وسدنة المسجد الاقصى لمراقبة تصرفات المستوطنين ومنع أي محاولة لأداء طقوس وشعائر تلمودية فيه.

ولفت مراسلنا في القدس الى استمرار شرطة الاحتلال المتمركزة على البوابات الرئيسية "الخارجية" للمسجد بإجراءاتها المشددة بحق روّاد المسجد من فئتي النساء والشبان وتحتجز بطاقاتهم الشخصية على هذه البوابات الى حين خروج اصحابها، وفي حالات كثيرة تعتقل شرطة الاحتلال من تتهمه بالتحريض او بالتصدي للمستوطنين على هذه البوابات وتقتادهم الى أحد مراكز التوقيف والتحقيق في المدينة وكثيرا ما يتبعها قرارات بالإبعاد عن الاقصى لفترات متفاوتة.

وكانت شرطة الاحتلال اعتقلت يوم أمس ثلاثة من المُصلين خلال خروجهم من باب الحديد (أخد بوابات المسجد الأقصى) بتهمة التصدي للمستوطنين بالأقصى.