مدير عام مؤسسة القدس الدولية تستنكر قتل الشهيد زياد أبو عين، ويطالب السلطة بوقف التنسيق الأمني

تاريخ الإضافة الأربعاء 10 كانون الأول 2014 - 3:47 م    عدد الزيارات 2651    التعليقات 0    القسم أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


استنكر مدير عام مؤسسة القدس الدولية الأستاذ ياسين حمود، قتل الشهيد زياد أبو عين وزير شؤون الجدار والاستيطان في السلطة الفلسطينية إثر الاعتداء عليه من قبل جنود الاحتلال خلال احتجاج نظمته لجان المقاومة الشعبية في قرية ترمسعيا شمالي رام الله بالضفة الغربية.

ووصف حمود قتل الشهيد أبو العين بالحادث الوحشي الذي يضاف إلى جرائم الاحتلال في غزة والقدس قائلًا:" إن اغتيال الوزير ابو عين جريمة نكراء لا يمكن السكوت عليها، ونطالب السلطة الفلسطينية بضرورة وقف التنسيق الأمني مع الاحتلال، والمسارعة لاتخاذ إجراءات قانونية بحق المحتل الذي تجاوزت ممارساته كل القوانين الدولية والخطوط الحمراء للشعب الفلسطيني" داعيًا الشعب الفلسطيني إلى المشاركة الفاعلة في المقاومة الشعبية ردا على هذه الجرائم.