كتائب القسام: الاحتلال سيدفع ثمن جرائمه بحق المسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الأربعاء 5 تشرين الثاني 2014 - 12:12 م    عدد الزيارات 4083    التعليقات 0    القسم القدس تنتفض، التفاعل مع المدينة، أبرز الأخبار

        


 


هددت "كتائب القسام"، الذراع العسكري لحركة حماس، الدولة العبرية بدفع ثمن باهظ جراء جرائمها تجاه المسجد الأقصى المبارك، مطالبة بوقف هذه الاعتداءات قبل نفاد صبر المقاومة.

وقال متحدث باسم الكتائب خلال حفل تأبين أقيم مساء أمس الثلاثاء (4|11) لاثنين من شهداء الكتائب هما: الشقيقان بلال ومحمد خميس الغلبان بغزة والذين سقطا خلال الحرب الأخيرة على غزة: "إن الاحتلال الصهيوني سيدفع ثمناً باهظاً أمام ممارساته الإجرامية التهويدية في المسجد الأقصى المبارك، ومدينة القدس المحتلة".
وأضاف: "على الاحتلال أن يوقف سياساته التهويدية بحق مدينة القدس المحتلة، قبل أن ينفد صبر المقاومة".

وأعلن الناطق باسم "كتائب القسام" جهوزية الكتائب لأي معركة مقبلة، وقال: "إن القسام يُعد ويُجهّز لانتصار أكبر من انتصار معركة العصف المأكول (الحرب الأخيرة على غزة) من خلال معركة قادمة ستكون الأقسى في تاريخ الاحتلال".

ويوصل المستوطنون اليهود وقوات الاحتلال اعتداءاتهم على المسجد الأقصى المبارك التي كان آخرها صباح هذا اليوم الأربعاء (5|11)، حيث أطلقوا النار على المصلين وإصابة العشرات منهم بجراح، وصفت جراح عدد منهم بالخطيرة.