الجهاد الإسلامي: لا يمكن السكوت عن ما يجري في القدس

تاريخ الإضافة الأربعاء 22 تشرين الأول 2014 - 12:37 م    عدد الزيارات 2969    التعليقات 0    القسم التفاعل مع المدينة، أبرز الأخبار

        


قالت حركة الجهاد الاسلامي إن سياسة هدم المباني السكنية والاستيلاء على المنازل في القدس هي عدوان استيطاني تمهد لطرد أهلنا المقدسيين وإكمال بسط سيطرة المتطرفين اليهود على مدينة القدس.


وقال مصدر مسؤول في الجهاد "إن هذا المسلسل الإرهابي ضد مدينة القدس لا ينفصل عن الممارسات العدوانية المتصاعدة في الضفة المحتلة، وهو أمر لا يمكن السكوت عليه".
ودعا المسؤول لتصعيد المواجهة مع قوات الاحتلال والمستوطنين والتصدي لهذه السياسات العدوانية، مضيفًا :"إن غفلة وغياب العرب والمسلمين عمّا يحدث في القدس، يزيد من عدوان الاحتلال وإرهابه ضد المدينة وأهلها الصامدين".