مؤسسة القدس الدولية تدعو إلى جمعة غضب دفاعاً عن الأقصى

تاريخ الإضافة الخميس 16 تشرين الأول 2014 - 1:37 م    عدد الزيارات 4675    التعليقات 0    القسم أخبار المؤسسة، التفاعل مع المدينة، أبرز الأخبار

        


تتعرض مدينة القدس المحتلة والمسجد الأقصى المبارك اليوم إلى حملة همجية غير مسبوقة واقتحامات مستمرة من قبل قوات الاحتلال وعصابات المستوطنين تمهيداً لتقسيمه زمانيًا ومكانيًا، فضلاً عن الاعتداءات على المرابطين الذين سطّروا ملحمة بطولية في الدفاع عن القدس والمقدسات.
إننا في مؤسسة القدس الدّولية إذ نبارك الهبة الجماهيرية التي شهدتها أحياء القدس خلال الفترة الماضية، نؤكد في الوقت نفسه على ما يلي:


1.    ضرورة تفعيل المقاومة وسبل المواجهة بكافة أشكالها في الضفة الغربية والقدس المحتلة رداً على ما يرتكبه الاحتلال من جرائم بحق المقدسات وأهلنا في القدس.

2.    نطالب السلطة الفلسطينية بسرعة التوجه للمحاكم الدّولية لملاحقة الاحتلال قانونيًا وإدانته على جرائمه بحق المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس المحتلة.

3.    ندعو الفصائل والقوى الفلسطينية إلى تحمل مسؤولياتها والقيام بتحرك فعلي وجاد يضغط على الاحتلال ويسهم في وقف اعتداءاته، ونطالبهم أيضًا باحتضان الهبة الشعبية الجماهيرة في القدس وتطويرها وتأمين كل ما يلزم للشباب المقدسي للمواجهة والصمود.

4.    نطالب المملكة الأردنية برفع سقف تحركها  لتكون على قدر الأمانة والمسؤولية، إذ لم تعد تجدي طريقتها السابقة بالتصدي للاحتلال من خلال الاكتفاء ببيانات الشجب والاستنكار.

5.    ندعو جماهير الأمة العربية والإسلامية إلى اعتبار يوم غد الجمعة يوم غضب عارم، والقيام بفعاليات وتحركات جماهيرية دائمة نصرة للمسجد الأقصى، وعدم حصر تحركاتهم بفعاليات آنية وموسمية.

6.    نطالب وسائل الإعلام الفلسطينية والعربية بفضح جرائم الاحتلال بحق المسجد الأقصى المبارك وتوثيقها.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

د.أسامة الأشقر

الأمير الجرّار ! إنه أمير ابن أمير، شهيد ابن شهيد !

الثلاثاء 6 شباط 2018 - 12:48 م

 أسرة أزديّة قحطانية يمانية قديمة استوطن أجدادهم في بلقاء الأردن قبل الإسلام وانتقل فرع منهم في بدايات القرن الثامن عشر إلى جنين وما حولها وتولى أحد أعيان مشايخهم سنجق جنين، وكثيراً ما يطلق عليهم لقب … تتمة »

محمد أبو طربوش

جرار على خطى القدس

الثلاثاء 6 شباط 2018 - 12:28 م

  دم جديد يسيل على خطى تحرير القدس، لينهض العالم من جديد من براثن سبات طال، دم كتب حقيقة غابت عن الكثرين الحالمين بالسلام، وهي أن حربنا مع العدو الصهيوني هي حرب عقائدية وليست حربًا ضد الفلسطينيين أو ض… تتمة »