فعاليات غضب تعم الجامعات الأردنية انتصارًا للأقصى

تاريخ الإضافة الثلاثاء 13 تشرين الأول 2015 - 11:04 م    عدد الزيارات 1516    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، التفاعل مع المدينة

        


 عمت اليوم الثلاثاء (13-10) فعاليات يوم الغضب الطلابي بعدد من الجامعات الأردنية الرسمية والخاصة، نصرة للشعب الفلسطيني والمقاومة، وتنديدا بسياسات الاحتلال القمعية.
وندد المشاركون في الفعاليات بمواقف الدول العربية والإسلامية تجاه ممارسات الاحتلال الاستفزازية والمتكررة في المسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية في فلسطين المحتلة، مطالبين تلك الدول بتحمل مسؤوليتها التاريخية بحماية الشعب الفلسطيني وعدم التخاذل أمام العدو الصهيوني، وطالبوا حكومة بلادهم بإلغاء كافة المعاهدات الموقعة مع الكيان الصهيوني، وطرد السفير الصهيوني من عمان، وسحب السفير الأردني من الكيان.
ونفذ طلبة في الجامعة الأردنية بالعاصمة عمان سلسلة بشرية؛ تضامنًا مع الأقصى، شارك فيها آلاف الطلبة، ورددوا هتافات تحيي صمود الشعب الفلسطيني، وأثنوا على العمليات البطولية التي يقوم بها طلبة جامعات في فلسطين ضد المستوطنين.
وشارك المئات من طلبة جامعة فيلادلفيا بوقفة احتجاجية، استنكروا فيها الجرائم التي تقترفها آلة القتل الصهيونية والموجهة نحو الشعب الفلسطيني بأكمله بما في ذلك الأطفال.
وفي جامعة ناعور؛ احتشد مئات الطلبة داخل باحاتها، مستهجنين جرائم الاحتلال بحق الأطفال والقتل المتعمد لأبناء الشعب الفلسطيني، فيما أكدوا على ضرورة توحد كافة الدولة العربية والإسلامية لكبح جماح العدو الصهيوني، وقطع الطريق أمام مخططاته على أرض فلسطين.
ودعوا الحكومة الأردنية إلى اتخاذ مواقف حازمة إزاء ما يتعرض له المسجد الأقصى من ممارسات استفزازية؛ كونها صاحبة الولاية الدينية والقانونية، مشددين على ضرورة طرد السفير الصهيوني من عمّان واستدعاء الأردني من "تل أبيب".
وشمالا، شارك طلبة جامعة اليرموك بمحافظة اربد بفعالية طلابية دعت لها عدة تيارات نصرة للمسجد الأقصى المبارك والمقدسات الإسلامية؛ حيث رددوا شعارات تطالب المقاومين الفلسطينيين بالاستمرار بالانتفاضة الشعبية حتى خروج المحتل الصهيوني من كافة البلاد.
إلى ذلك، آزر طلبة جامعة البولوتيكنيك طلبة بقية الجامعات؛ حيث نفذوا اعتصامًا ضمن فعاليات يوم الغضب الطلابي شددوا فيه على ضرورة قيام الحكومات العربية والإسلامية بدورها الحقيقي تجاه المسجد الأقصى المبارك، مرددين عبارات تدعو للوحدة ونبذ التفرقة.
وفي جامعة مؤتة؛ نظم الطلبة وقفة تحت بعنوان "يوم الغضب الطلابي"، بدعوة من القائمة الإسلامية واتحاد الطلبة أمام كلية إدارة الأعمال.
وأقام الطلبة وقفة تضامنية في جامعة الطفيلة التقنية؛ نصرة للأقصى بدعوة من القوى الطلابية، بالإضافة إلى وقفة في الجامعة الهاشمية انتصارًا للأقصى ودعمًا لانتفاضة الشعب الفلسطيني.
وانطلقت مسيرة تضامنية في جامعة البلقاء- كلية الحصن دعماً للانتفاضة، وفي ساحة عمادة شؤون الطلبة في جامعة آل البيت نفذت سلسلة بشرية.
وفي مدينة العقبة، أدى طلبة صلاة الغائب على أرواح الشهداء في كلية العقبة الجامعية، وفي فرع الجامعة الأردنية بالعقبة تم تنفيذ وقفة احتجاجية.
وتم تنفيذ عدة وقفات في جامعة الحسين في معان، وجامعة الزرقاء الأهلية دعماً للانتفاضة.
وأكد الطلبة أن الحركة الصهيونية تسعى لتنفيذ مخططاتها التوسعية لتضم دولا عربية أخرى إلى مناطق نفوذها، داعين الشعوب والحكومات العربية والإسلامية إلى وقف تلك المخططات وتكبيل أيدي العدو عبر الاستمرار بالانتفاضة حتى إخراجه من كافة الأراضي المحتلة.

 

 

 

 

 

محمد أبو طربوش

التحية لشيخ الأقصى رائد صلاح في عرينه

الخميس 24 آب 2017 - 3:39 م

  هناك رجال غيّروا التاريخ وأعطوا برهانهم فصدقوا ما عاهدوا الله عليه وصدّقوا، قرنوا أقوالهم بأفعالهم في زمن عزّ فيه الرجال ثم مضوا في طريق الحق لا يخافون في الله لومة لائم، رجال إذا ذكر الوطن ذكروا وم… تتمة »