الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين: "لا للتقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى"

تاريخ الإضافة الجمعة 11 أيلول 2015 - 6:01 م    عدد الزيارات 2190    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، التفاعل مع المدينة

        


تحت عنوان "لا للتقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى" يقيم الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، ندوة عامة لمناصرة المسجد الأقصى المبارك، وذلك مساء اليوم الجمعة في العاصمة القطرية الدوحة.


ووفقاً للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين سيشارك في الندوة الدكتور يوسف القرضاوي (رئيس مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية)، والدكتور علي القره داغي، والدكتور أحمد الريسوني، والدكتور سلمان العودة، والدكتور أحمد العمري.


كما سيحضر الندوة العامة نخبة من العلماء والمفكرين والدبلوماسيين والسياسيين والإعلاميين.


وتأتي الندوة في ظل تصاعد خطير في سياسية التهويد التي يتبعها الاحتلال ضد مدينة القدس بشكل عام، والمسجد الأقصى بشكل خاص، حيث يسعى الاحتلال من خلال سلسلة من الاجراءات العدائية فرض التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى على المسلمين في القدس.


الجدير بالذكر أن وزير جيش الاحتلال كان قد صادق على قرار سابق يعتبر فيه المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى تنظيماً "إرهابيًا"، وذلك في إطار دعم علني من قبل حكومة الاحتلال لاقتحامات المتطرفين الصهاينة للمسجد الأقصى.