طلائع التحرير بغزة.. الصغار يتحضرون لتحرير الأقصى

تاريخ الإضافة الخميس 29 كانون الثاني 2015 - 3:05 م    عدد الزيارات 2808    التعليقات 0    القسم التفاعل مع المدينة، أبرز الأخبارالكلمات المتعلقة غزة، طلائع التحرير، يافعين

        


 تحت عنوان "طلائع التحرير" التحق حوالي "17" ألف يافعاً بالمخيمات العسكرية التي أقامتها حركة حماس في قطاع غزة.


وعلى وقع الشعارات والأناشيد الحماسية التي دعت لتحرير الأقصى والقدس وباقي الأراضي المحتلة، تلقى اليافعون الفلسطينيون من سن 15 وحتى 21 عاماً تدريباتهم على الرماية، والمهارات الكشفية، بالإضافة إلى دورات إعداد في مجال الدفاع المدني والإسعافات الأولية.


إلى ذلك يرى مراقبون أن كتائب القسام التي أشرفت على المخيم، نجحت بتحويل اليافعين من مرددين لتلك الشعارات ومتعاطفين معها إلى جزء منها ومشاركين في تنفيذها، حيث يعتبر الإعداد والتدريب من أهم الخطوات للعمل على تحرير القدس وكافة المدن الفلسطينية المحتلة.


ومن جانبها وصفت كتائب القسام في بيان لها أن هذا المخيم سيشكل "نواة مشروع التحرير القادم".

 

إقبال منقطع النظير كما وصفه مراقبون، يعكس مدى إصرار الشعب الفلسطيني على تحرير أرضه ومقدساتها من المحتل الذي ما فتئ يقتحم أقدس مقدساتها وهو المسجد الأقصى.


يذكر أن اليوم الخميس كان آخر أيام المخيم، والذي اختتم بحفل تخريج حاشد لليافعين المشاركين فيه.