رابطة "شباب لأجل القدس" تعقد اجتماعها الأول بدمشق

تاريخ الإضافة الثلاثاء 20 شباط 2007 - 4:02 م    عدد الزيارات 8266    القسم أخبار المؤسسة

        


20-2-2007

عقد في فندق الميريديان بدمشق في 15-2-2007 الاجتماع الأول للهيئة التأسيسية لرابطة "شباب لأجل القدس"، الذي كانت مؤسسة القدس الدولية قد أطلقته في العاصمة اليمنية صنعاء خلال العام 2006، وقد شهدت الجلسة الافتتاحية كلمة لعضو مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية، رئيس لجنة دعم الشعب الفلسطيني في سوريا أحمد عبد الكريم شدد فيها على أهمية الرابطة وأهمية اجتماعها في سورية، كما ألقى الدكتور محمد أكرم العدلوني، الأمين العام لمؤسسة القدس الدولية، كلمة عبّر فيها عن أهمية  الرابطة التي تجمع عدداً كبيراً من الشباب الواعد في عدد من الدول العربية والاسلامية لنصرة القدس ومواجهة المخاطر المحدقة بها وبالمسجد الأقصى المبارك وبالإرث الاسلامي والمسيحي فيها.‏


الكاتب: baksh

تغول الاستيطان الإسرائيلي بين الدعم الأمريكي والمواقف العاجزة

 الخميس 12 كانون الأول 2019 - 5:34 م

تعرّف على الخطوات الأمريكية، وكيف كان الرد الشعبي عليها؟

 الثلاثاء 10 كانون الأول 2019 - 2:26 م

الفصل الثالث| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 9 كانون الأول 2019 - 3:46 م

تخريب أفق القدس

 الأربعاء 4 كانون الأول 2019 - 3:52 م

الفصل الثاني| عين على الأقصى 2019

 السبت 30 تشرين الثاني 2019 - 4:35 م

الفصل الأول| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 25 تشرين الثاني 2019 - 1:27 م

شذرات من الحركة العلمية في القدس إبان العصور الإسلامية

 الخميس 14 تشرين الثاني 2019 - 3:09 م

الأونروا في شرق القدس

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 5:10 م

 

للاطلاع على أرشيف إصدارات المؤسسة، اضغط هنا 

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »