إطلالات إعلامية وعروض إلكترونية ومحاضرات

تاريخ الإضافة السبت 10 شباط 2007 - 3:57 م    عدد الزيارات 7881    القسم أخبار المؤسسة

        


10-2-2007



استضافت العديد من المحطات المسموعة والمرئية متحدثين باسم مؤسسة القدس الدولية، كان أبرزهم رئيس قسم الإعلام والأبحاث في المؤسسة، زياد الحسن، والمدير العام ياسين حمود، حيث وضحا بالوثائق والصور والخرائط حقيقة ما يجري من حفريات حول المسجد الأقصى، بالتزامن مع توارد الأخبار عن قيام جرافات الاحتلال بهدم طريق باب المغاربة.  



بداية المقابلات كانت مع الأستاذ زياد الحسن، رئيس قسم الإعلام والأبحاث في مؤسسة القدس الدولية، حيث أجرت معه إذاعة النور حواراً حول الاعتداءات والحفريات المتواصلة على طريق باب المغاربة، تلا ذلك حوار أجرته إذاعة البشائر اللبنانية، وتلا ذلك استضافة ضمن برنامج "ماذا بعد" الذي يقدمه الإعلامي نافذ أبو حسنة على قناة المنار الفضائية، حيث عرض الحسن من خلال برنامج إليكتروني ما يجري بالضبط واضعاً إياه في إطار مشروع لتقسيم المسجد الأقصى بين اليهود والمسلمين، وقد وضّح العرض بالتفصيل الخطوات القادمة التي يتوقع أن تقوم بها سلطات الاحتلال والآلية التي تخطط لتقسيم المسجد من خلالها.



لنفس الغاية استضافت قناة المنار المدير العام لمؤسسة القدس الدولية الأستاذ ياسين حمود، واستضافت الفضائية السورية وراديو طهران الأستاذين الحسن وحمود هاتفياً، كما استضافت قناة إقرأ الفضائية الأستاذ زياد الحسن ضمن برنامج "فلسطين اليوم".   



وفي إطار المحاضرات ألقى الأستاذ الحسن محاضرة في مركز الدعوة في بيروت لتوضيح المخاطر التي تتهدد الأقصى جراء الحفريات الأخيرة، كما ألقى الأستاذ فادي شامية الباحث في قسم الإعلام والأبحاث في مؤسسة القدس الدولية ثلاث محاضرات حول المخاطر التي يتعرض لها المسجد الأقصى في عدد من ديوانيات دولة الكويت، كما ألقى الأستاذ هشام يعقوب الباحث في قسم الإعلام والأبحاث محاضرة في ثانوية الإيمان في طرابلس للغاية نفسها.  



من جهة أخرى عرضت كبريات المواقع على الإنترنت المادة الإلكترونية المعدة من قبل قسم الإعلام والأبحاث في مؤسسة القدس الدولية، والتي تظهر بالصور والوقائع المخطط التقسيمي الذي يعده الاحتلال للمسجد الأقصى. المادة جرى عرضها على موقع الجزيرة نت، وموقع إسلام أون لاين، وموقع المركز الفلسطينية للإعلام، وموقع الأقصى أون لاين، ومواقع أخرى.




الكاتب: baksh

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »