المجاهد الأستاذ كامل اسماعيل الشريف

تاريخ الإضافة السبت 26 كانون الثاني 2008 - 9:17 ص    عدد الزيارات 6573    القسم أخبار المؤسسة

        


25-1-08
 
بكامل التسليم بقضاء الله وقدره، تنعي مؤسسة القدس الدولية أحد أبرز المجاهدين الذين خدموا القضية الفلسطينية وعاشوا من أجلها، الأستاذ كامل إسماعيل الشريف.
إن مؤسسة القدس الدولية التي تشعر بأن جبهة الدفاع عن القدس قد ثـُلمت بوفاة الشريف، لا بد وأن تذكر للفقيد دوره العظيم في الدفاع عن القدس وفلسطين، فهو كان قائداً للمجاهدين في حرب عام 48م ضد عصابات اليهود في فلسطين، وشغل منصب وزير الأوقاف فى عدة حكومات أردنية منذ عام 1976 وحتى عام 1984، والفقيد كان عضواً فى مجلس الأعيان، وسفيراً للأردن فى عدة دول منها: ألمانيا وباكستان وماليزيا وإندونيسيا والصين، ورئيساً للمؤتمر الإسلامى العام لبيت المقدس، ورئيساً للهيئة الإسلامية -المسيحية للدفاع عن المقدسات، وأميناً عاماً للمجلس الإسلامى العالمى للدعوة والإغاثة، وعضواً فى رابطة العالم الاسلامى، ومنظمة المؤتمر الإسلامى، ومؤسساً مع  شقيقه المرحوم محمود الشريف صحيفة الدستور عام 1967 ومن قبلها صحيفة المنار، وصحيفة الستار الناطقة باللغة الإنجليزية، إضافة إلى رئاسته مجلس إدارة الشركة الأردنية للصحافة والنشر (صحيفة الدستور).

وعلى صعيد الفكر فقد أتحف الشريف المكتبة الإسلامية بالكثير من الكتب التي تحمل الفكر الإسلامي الشامل الواعي ومن أشهر مؤلفاته:
الإخوان المسلمون في حرب فلسطين - جهاد الإخوان في حرب القنال.

الفقيد يحمل عدة أوسمة من الأردن (الكوكب والنهضة) ومن مصر (الجدارة الذهبي ونجمة فلسطين) لكن الوسام الأهم الذي سيحمله معه إلى دار القرار، أنه باع حياته يوماً من أجل فلسطين، وأنه قاتل اليهود، وأنه بقي مجاهداً بقلمه وحركته إلى أن جاءته المنية.
نسأل الله أن يسكن الفقيد فسيح جناته وأن يقر عينه بعودة القدس إلى أهلها، وإنا لله وإنا إليه راجعون.


الكاتب: mahmoud

براءة درزي

عن "إقامة الصلاة" في باب الرحمة..

الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 4:24 م

حملة محمومة من الاعتداءات شنّها الاحتلال منذ مطلع عام 2020 في باب الرحمة: اقتحام للمصلى، واعتداءات على المصلين بالضرب والسّحل، واعتقالات بالجملة، وقرارات بالإبعاد؛ وذلك في سياق متّصل باعتداءاته التي ب… تتمة »

علي ابراهيم

كيف أحرّر بيت المقدس 1

الإثنين 13 كانون الثاني 2020 - 7:46 م

أن أعرفها عن قُربيشكل تحرير بيت المقدس من الاحتلال الإسرائيلي غايةً سامية لكل غيورٍ من أبناء الأمة من المحيط إلى الخليج، فالقدس مهوى القلوب والأفئدة، أرض الإسراء ومحضن الأنبياء، وهي وصية الرسول  وأما… تتمة »