مدير عام مؤسسة القدس الدولية في معرض "الأقصى أمانتي" القدس تنتظر كل مجهود لرفع الاحتلال عن المدينة المقدسة

تاريخ الإضافة السبت 8 آب 2015 - 1:23 م    عدد الزيارات 6512    القسم أخبار المؤسسة، التفاعل مع المدينة

        


 شارك مدير عام مؤسسة القدس الدولية الأستاذ ياسين حمود،في المعرض الحرفي الأول لدعم القدس الذي ينطلق تحت عنوان "الأقصى أمانتي"، يوم الخميس في 7/7/2015.
وأثنى حمود على الجهود التي تُبذل لإعادة القدس إلى سلم أولويات المجمع العربي والإسلامي، وتقدم حمود بالشكرلدار الأوقاف الإسلامية اللبنانية على مشاركتها وجهودها المباركة في رعايةهذا المعرض المقدسي.
وقال في كلمته التي ألقاها في حفل الافتتاح: "إن المسجد الأقصى الذي يترسخ في وجدان الأمة وعقيدتها، يتجاوز قيود الاحتلال وحصاره القاسي، وينطلق إلى كل فرد عربي ومسلم ليذكره بواجبه الشريف ويسأله عن جهوده التي يبذلها لتحريره".
وأكد حمود أن القدس تنتظر من شباب الأمة وشاباتها كل طاقة وكل مجهود ولو كان صغيرًا، لرفع الظلم والاحتلال عن المدينة المقدسة والمسجد الأقصى، وأشار إلى أن أهل القدس بالتأكيد سيكونون سعداء حينما يرون الشباب والشابات في العالم العربي يعملون تحت عنوان "الأقصى أمانتي".
وتجدر الإشارة أن معرض "القدس أمانتي" ينطلق برعاية المديرية العامة للأوقاف الإسلامية، وبتنظيم من وقف القدس للرعاية والتنمية وعدد من الجمعيات الإسلامية، في قاعة صندوق الزكاة ببيروت في منطقة عائشة بكار، يومي الخميس والجمعة 6-7/8/2015.