صبري: “لم نلمس أي تحرك من قبل الأوقاف الأردنية حيال منع المصلين من دخول المسجد الأقصى”

تاريخ الإضافة الثلاثاء 2 شباط 2016 - 11:03 م    عدد الزيارات 560    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


قال رئيس الهيئة الاسلامية العليا الشيخ الدكتور عكرمة صبري أن الصمت الرسمي والشعبي حيال منع عشرات المصلين من دخول المسجد الأقصى منذ خمسة أشهر، يرجع إلى تغييب مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك، وتخلّي الأنظمة العربية والإسلامية عن نصرتهما.
وفي رده عن موقف الأوقاف الأردنية حيال منع قوات الاحتلال دخول المصلين للمسجد الأقصى، أشار إلى أنه "لم يُلمس أي تحرك من قبلهم في هذا الشأن".
وحمّل صبري، في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، حكومة الاحتلال اليمينية التي تدعم الجماعات المتطرفة، مسؤولية منع المصلين من دخول المسجد الأقصى والصلاة فيه، كما حمّل الأنظمة العربية والإسلامية المسؤولية لتخليها عن نصرة القدس والمسجد الأقصى.
ولفت إلى أنه على كل شخص ومؤسسة توفير الدعم للممنوعين من الصلاة في المسجد الأقصى، لحماية المسجد والمصلين عامة، والممنوعين من دخوله خاصة.
ولفت الشيخ صبري الى أن الهيئة الاسلامية العليا ستبحث يوم الاثنين القادم قضية سياسة الإبعاد التعسفي عن المسجد الأقصى، ومن المتوقع أن يتم عقد مؤتمر صحفي موسع في هذا الصدد.