الاحتلال يدعو منظمات صهيونية لنقل اجتماعاتها إلى القدس

تاريخ الإضافة الإثنين 25 كانون الثاني 2016 - 11:12 م    عدد الزيارات 997    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


طالب مكتب السياحة الصهيوني المنظمات والجمعيات الرسمية وغير الرسمية، والمؤسسات الأهلية والثقافية والتربوية الصهيونية، بنقل مؤتمراتهم واجتماعاتهم والأيام الدراسية الخاصة بهم إلى مدينة القدس المحتلة، بهدف إعادة الحياة فيها من جديد، وإنعاش الحركة السياحية الداخلية، والتي شهدت ركودا حادا عقب اندلاع انتفاضة القدس في تشرين أول الماضي.
وقال "أمير هليفي"، مدير عام مكتب السياحة الصهيوني، إن الحركة السياحية في مدينة القدس تراجعت بشكل كبير في الآونة الأخيرة، بسبب تدهور الأحداث الأمنية، لافتا إلى أن السياحة الأجنبية الخارجية، لم تتأثر كثيرا بقدر تأثر السياحة الداخلية الصهيونية.
وأضاف: "في ظل الظروف الأمنية المعقدة التي تعيشها القدس، فإنه من الواجب أن نتوحد جميعا ونقوي انتماءنا القومي"، مشيرا إلى أن مكتب السياحة يعرض رزمة كبيرة من الفعاليات والنشاطات التربوية ذات الطابع السياحي والتاريخي التي تناسب الأسرة.
ووفقا للمعطيات الصادرة عن اتحاد الفنادق؛ فقد سجلت فنادق غربي القدس المحتلة في أكتوبر من العام الماضي نحو 62 ألف ليلة مبيت، ما يعكس انخفاضا بنسبة 9 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من عام 2014، بينما في نوفمبر سُجلت 56 ألف ليلة مبيت، ما يعكس انخفاضا بنسبة 3 في المائة مقارنة مع العام 2014.