تضارب الأنباء حول مصير منفذ عملية طعن في القدس المحتلة

تاريخ الإضافة الأحد 3 كانون الثاني 2016 - 10:21 م    عدد الزيارات 1818    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 تضاربت الأنباء الواردة من مصادر اعلامية عبرية، حول مصير منفذ عملية الطعن التي نفذها فلسطيني بحق مستوطن صهيوني، مساء اليوم الاحد، في مستوطنة "ارمون هنتسيف" القريبة من حي جبل المكبر جنوب شرق القدس المحتلة.
وذكرت بعض المصادر العبرية أن قوات الاحتلال أغلقت قرية صور باهر المجاورة، بادعاء أن منفذ عملية الطعن انسحب من مكان العملية باتجاهها دون أن يصاب بأذى.
وقالت المصادر العبرية أن الشاب وصل الى احد مواقف الحافلات في المنطقة وطعن مستوطنا كان داخل الموقف لكن السكين لم تخترق ملابس المستوطن فيما فر الشاب الفلسطيني.
وفي وقت لاحق، عادت مواقع اعلامية عبرية تذكر بأنه تم اعتقال منفذ عملية الطعن في نهاية عملية مطاردة شاركت فيها مروحية وأعداد كبيرة من قوات الاحتلال.