حناجر المصلين تصدح بهتافات التكبير وسط توتر شديد:

المصلون يتصدون لاقتحام عشرات الجنود وعصابات المستوطنين للأقصى

تاريخ الإضافة الأربعاء 3 شباط 2016 - 9:49 ص    عدد الزيارات 907    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسات

        



صدحت حناجر المصلين وطالبات وطلاب مجالس العلم، بهتافات التكبير خلال تصديهم لاقتحامات واسعة لعصابات المستوطنين وجنود الاحتلال بلباسهم وسلاحهم العسكري، اليوم الأربعاء، للمسجد الاقصى المبارك.

وأوضح مراسل موقع مدينة القدس أن توتراً شديداً يسود الأقصى منذ ساعات الصباح بعد موجات الاقتحام التي تنفذها عصابات المستوطنين من جهة باب المغاربة، فضلاً عن مجموعات من جنود الاحتلال بلباسهم العسكري، وتنظيمهم جولات استفزازية ومشبوهة في المسجد المبارك.

جرت الاقتحامات وسط انتشار واسع ومرافقة مشددة من عناصر الوحدات الخاصة والتدخل السريع بشرطة الاحتلال، ووسط اجراءات مشددة على دخول الشبان والنساء الى المسجد واحتجاز بطاقاتهم الشخصية على البوابات الرئيسية للمسجد.

وأضاف مراسلنا أن عصابات المستوطنين نظمت رقصات احتفالية وتلمودية بعد خروجها من المسجد الاقصى من جهة باب السلسلة، في ما انتظمت بعض الفتيات والنساء المبعدات عن الاقصى في اعتصام احتجاجي قرب بوابة المسجد.

وحسب حراس المسجد، فقد اقتحم المسجد في ساعات الصباح الأولى من اليوم نحو 130 مستوطنًا و19 عسكريا بزيهم العسكري وأسلحتهم، خلال أقل من ساعة، إضافة إلى اقتحام 31 ضابط مخابرات وعشرات السياح.

ونقل مراسلنا عن شهود عيان تأكيدهم مشاهدة حافلات تنقل عشرات المستوطنين، وطلبة المعاهد التلمودية، وتحط بهم في ساحة حائط البراق والانتظام في مجموعات شرعت باقتحام الاقصى منذ ساعات الصباح.
وينتشر المصلون وطلبة مجالس العلم في المسجد الاقصى، ويتصدون بهتافات التكبير والتهليل للاقتحامات والجولات الا
 












 

 

 

 

 

محمد أبو طربوش

التحية لشيخ الأقصى رائد صلاح في عرينه

الخميس 24 آب 2017 - 3:39 م

  هناك رجال غيّروا التاريخ وأعطوا برهانهم فصدقوا ما عاهدوا الله عليه وصدّقوا، قرنوا أقوالهم بأفعالهم في زمن عزّ فيه الرجال ثم مضوا في طريق الحق لا يخافون في الله لومة لائم، رجال إذا ذكر الوطن ذكروا وم… تتمة »