الشعب الفلسطيني يريد الوضع القائم في الأقصى قبل عام 1967

تاريخ الإضافة الجمعة 6 تشرين الثاني 2015 - 2:41 م    عدد الزيارات 2264    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسات

        


أكد الشيخ عكرمة صبري رئيس الهيئة الاسلامية العليا في القدس، خلال خطبة الجمعة في الاقصى اليوم، "إن الوضع القائم الذي يريده شعبنا في المسجد الأقصى هو ما كان عليه قبل عام 1967 محرّر من كل احتلال وليس ما يريده ‫‏الاحتلال بالوضع القائم حاليا من انتهاكات صريحة لحرمة المسجد الاقصى والاعتداء على المصلين وحجز الهويات ومنع الرباط وتحديد الأعمار".

ودعا صبري المواطنين الى المزيد من الالتفاف حول مسجدهم الأقصى، والمزيد من شد الرحال والرباط فيه والذود عنه.