في تحدي واضح لانتفاضة القدس .... مستوطنان يؤديان شعائر تلمودية في الأقصى بحماية الاحتلال

تاريخ الإضافة الأربعاء 28 تشرين الأول 2015 - 10:00 ص    عدد الزيارات 2308    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسات

        


أدى مستوطنان يهوديان، قبل قليل، شعائر وطقوس تلمودية في المنطقة المعروفة باسم "الحُرش" الواقعة بين باب الأسباط والمصلى المرواني في المسجد الاقصى المبارك، فيما وفرت شرطة الاحتلال الخاصة الحماية لهما.

وكانت عصابات المستوطنين اليهود جدّدت اقتحامها اليوم للمسجد الاقصى المبارك من باب المغاربة، بحماية معززة ومشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

ونفذ المستوطنون جولات استفزازية ومشبوهة في مرافق المسجد المبارك، في الوقت الذي انتشر فيه طلبة حلقات العلم وحرّاس وسدنة المسجد في الاقصى المبارك.

وكانت مصادر عبرية ذكرت أن ما تسمى "منظمة عائدون الى الجبل" اليهودية المتطرفة، والمعروفة بتشجيعها اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى، أعلنت أنها خصصت مبلغًا ماليًا قدره 2000 شيكل لكل يهودي يتم اعتقاله من داخل المسجد الأقصى على خلفية "الصلاة" فيه.