مسيرة وسط الأردن نصرة للمسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الجمعة 30 تشرين الأول 2015 - 8:28 م    عدد الزيارات 1742    القسم أبرز الأخبار، التفاعل مع المدينة

        


 ندد المشاركون بالمسيرة التي دعت إليها الأحزاب اليسارية والقومية الأردنية اليوم الجمعة في وسط البلد، بما اعتبروا أنه "الحلف الأمريكي والتخاذل العربي تجاه ما يحدث بالمسجد الأقصى المبارك".
وردد المشاركون في المسيرة هتافات تدعو لوحدة الشعوب العربية والإسلامية إزاء التخاذل العالمي والخذلان لقضية الشعب الفلسطيني، وطالبوا الحكومة الأردنية بالقيام بواجباتها الحقيقة عبر قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة الكيان الصهيوني كرد على أفعالهم.
وشددوا عبر اللافتات التي رفعوها على ضرورة الاستمرار بالمقاومة لأنها السبيل الوحيد لردع الاحتلال عن غطرسته وممارساته العنصرية والاستفزازية بحق الشعب الفلسطيني ومن مختلف الأعمار، إذ أشاروا إلى أنها سبيل تحرير الأمة كاملة وليس فلسطين فحسب.
في غضون ذلك، انطلق مسيرة لتيارات أخرى أشادوا فيها بالجهود الدبلوماسية الأخيرة التي أجراها الأردن مع الولايات المتحدة، والتي أفضت إلى قبول الجانب "الإسرائيلي" بمطالب أردنية لـ"حماية المسجد الأقصى"، إذ اعتبروا ذلك انتصارا للدبلوماسية الأردنية.